موقع الشاعر كمال ابراهيم

في رثاء الأديب محمد نفاع - ألقيت في مراسم التأبين

          ( بسم الله الرحمن الرَّحِيم )

في رثاء الأديب محمد نفاع

شعر كمال ابراهيم

فَقَدْناكَ أبا هِشامٍ يَا رَمْزَ الشجَاعةِ والنِّضَالْ

يَا عَلَمًا ضُرِبَتْ في كفاحِهِ الأمثالْ

أبَا هِشامٍ يا أديبًا دَوَّنتَ القضِيَةَ  بالكلماتْ

يَا صَاحِبَ المَواقِفِ والأفعَالْ

يا مَنْ دَافَعْتَ عَنِ الحَقِّ في وَطَنِ القَهْرِ وَفِي الشَّتاتْ

أبَا هِشامٍ يَا مَنْ رَوَّجْتَ للقَضِيَّةِ أسْمَى المَبَادِئِ والشَّهاداتْ

كُنْتَ رَسُولًا للحَقِّ أنَرْتَ لِلبَرِيَّةِ الطُرُقاتْ

يا كاتبًا رَسَمتَ تُراثَ الشَّعبِ مُبَدِّدًا اللَّيْلَ وَالظُلُمَاتْ

نَمْ قَرِيرَ العَيْنِ يَا حَبيبًا صَاحَ ضِدَّ الظُلْمِ والقَهْرِ فِي صَرِيحِ العِبَارَاتْ

أنتَ الأدِيبُ أنتَ المُقاوِمُ يَا شَاهِرًا سَيْفَ الكِفاحِ مُدافِعًا عَنِ الحُرِّيَّاتْ

وَدَّعْتَنا فَسَلِّم عَلى سَميحٍ مِنْ قبلِكَ وَسَلمَانَ ناطُورٍ والكنفانِي

وَعَلَى كُلِّ مَنْ خَطَّ لِلقَضِيَّةِ أَنقَى الصَّفحَاتْ

أبَا هِشَامٍ يا بيرَقًا تَسَامَى للعُلا،

قَدَّسَ رُوحَكَ اللهُ وَأسْكَنَكَ أوْسَعَ الجَنَّاتْ.

16.7.2021

© 2021 جميع الحقوق محفوظة لموقع الشاعر كمال ابراهيم