موقع الشاعر كمال ابراهيم

استمعوا بصوتي الى قصيدتي- أشتاق اليكِ - مع النص والصُّور عبر الفيديو التالي :

أشْتاقُ إليكِ

شعر كمال ابراهيم

أشْتاقُ إليْكِ فِي كُلِّ صُبْحٍ وَمَسَاءْ

يَحرِقنِي حُبُّكِ نارًا فِي بَرْدِ الشِّتاءْ

أُحِبُّكِ لَوِ ابتَعَدْتِ عَنِّي ألفَ مِيلْ

سأظلُّ أنَاجِي طَيْفَكِ في ليلِيَ الطَّويلْ

أرْجُو لُقْيَاكِ فِي حَدِيقةٍ وَارِفَةِ الظِّلالْ

لِنلتَقِي في ليلٍ مُقْمِرٍ عَلَى ضَوْءِ الهِلَالْ

كَمْ يَطِيبُ  لَنَا العِناقُ مَعْ شَدْوِ البَلابِلْ

كَمْ يُسْكِرُنِي عِطْرُ خَدَّيْكِ وَحُبُّكِ القاتِلْ

أَهْوَاكِ بِكُلِّ جَوَارِحِي مِنْ دُونِ وَجَلْ

أَهِيمُ بِوَجْهِكِ المُشِعِّ نورًا وَخَجَلْ

يا لمُتْعَتِي أنَّكِ حَبيبَتِي تُبَادِلِينِي القُبَلْ

أنا الفَخُورُ بِحُبِّنَا الخَالِدِ طُولَ الزَّمَنْ

سأظَلُّ أشْتَهِيكِ مِنَ اليَوْمِ حَتَّى الكَفَنْ.

22.2.2021

© 2021 جميع الحقوق محفوظة لموقع الشاعر كمال ابراهيم