موقع الشاعر كمال ابراهيم

-أهلًا بحَفيدِي أُوَيْس-

أهلًا بحَفيدِيَ الجَدِيدْ

"أوَيْسُ" يَا أصغَر حَفِيدْ

ابنُ ابني نزارٍ ، الشيخِ الرَّشِيدْ ،

أهلًا بِأوَيسٍ أخًا لأيْسَمَ الحَبيبْ

أهلًا بِكَ يا حَفيدِيَ السَّابِعَ

مِن ابْنِي وَبَنَاتِي

بَعْدَ سَيْفٍ وَعَلَمْ

ورَسِيلٍ وَأنِيلٍ وأيْسَمْ

وَتمِيرِ الصَّغِيرْ

حَمَاكُمُ اللهُ يَا أحفادِيَ الأعِزَّاءْ

يَا أسْنادِيَ فِي حُبِّيَ الفَريدْ

وَ تَشَبُّثِي العَنيدْ

فِي الزَّمَنِ الشَّدِيدْ

يَا أسْنادِيَ في تَثبُّتِي الأكِيدْ

فِي وَطَنِي الوَحِيدْ،

يا أسْنادِيَ في الهَمِّ والشِّعرِ والنَّشِيدْ،

لكُمُ العُمرُ المَدِيدْ

أيُّهَا الأحِبَّاءُ

على الأهلِ والجَدَّةِ

وقلبِيَ السَّعِيدْ.

© 2022 جميع الحقوق محفوظة لموقع الشاعر كمال ابراهيم