موقع الشاعر كمال ابراهيم

- حَفيدي "زِينْ" يا أغلَى حَفيدْ -

" جئْتَ فِي هكذا لَيلٍ سَعيدْ

أهلًا بِكَ أيها المَولُودُ الجَديدْ

لَكَ الحُبُّ والعُمرُ المَدِيدْ

يَا سَنَدَ الأَهْلِ والبَيْتِ العَتِيدْ

أدَامَكَ اللهُ الكرِيمُ المُجيدْ

يَا مَنْ مَنَحْتَنَا  فرَحًا وَنشِيدْ

أنتَ السَّعادَةُ والأَمَلُ الوَطِيدْ

يَا بَاعِثَ الحُبِّ والوَلَعِ الأَكِيدْ

عِشْ طَوِيلًا وَعَمِّرْ عُمرًا مَزِيدْ

عِشْ لِنلقَاكَ عَرِيسًا لَيْسَ ببَعِيدْ".

4.3.2022

 

 

© 2022 جميع الحقوق محفوظة لموقع الشاعر كمال ابراهيم