موقع الشاعر كمال ابراهيم

- يومُ القيامَة - شعر وإلقاء كمال ابراهيم في الفيديو التالي :

"مِنْ وَاجِبِنَا أنْ نَنْبُذَ الطَّيْشَ وَالجَهْلْ

وَلَوْ كَانَ ذلِكَ مِنْ غَيْرِ السَّهْلْ

العَيْشُ أضْحَى مُشْكِلَةً وَجَبَتْ تَسْوِيَةً وَحَلّْ

الزَّرْعُ تَيَبَّسَ في الحُقُولِ وانتَشَرَ المَحْلْ

الناسُ صارُوا جِياعًا ، غذاؤُهُمْ شَحَّ وَقَلّْ

يا لِلْعَارِ مِنْ سياسَةٍ تَرْمِي لِتَجْوِيعِ الأهْلْ

نَحنُ أبناءُ هذي البِلادِ نُكَافِحُ ضِدَّ القَهْرِ والقَحْلْ

الرَّبُّ حَامِينَا هُوَ الوَاسِعُ الباسِطُ عَزَّ وَجَلّْ

سَيَسْحَقُ مَنْ يَعْتَدِي عَلى الدِّينِ ، الحَقُّ بانَ وهَلّْ

يَوْمُ القِيامَةِ قادِمٌ سَيُحَاسَبُ فِيهِ الكُلّْ،

الشَّابُّ والكَهْلْ

وَفِي القيامَة سَيلقَى الظالِمُ النَارَ ومَرَضَ السُّلْ".

© 2022 جميع الحقوق محفوظة لموقع الشاعر كمال ابراهيم